حيل لتعليم طفلك مهارة الصبر



مقدمة

  • مهارة الصبر والتحمل والانتظار من أهم المهارات التي يجب أن تقومي بتعليمها لطفلك، حيث أنها تساعدهم على النجاح في الحياة، وإدارة الأزمات والضغوط، والنجاح الاجتماعي، والابتعاد عن طرق الانحراف عند الكبر مثل تعاطي المخدرات وغيرها.
  • كما أن مهارة الصبر تجعل الأطفال يتعلمون مهارات أخرى منها التخطيط، حيث أنه لكي يحقق الطفل أمر معين لا بد من الصبر والتخطيط الجيد للوصول إلى ما يريد.
  • كن المثال الذي يمثل الصبر في كل تحركاته ، لا أقصد التباطؤ ، بل أعني الصبر ، مثل السير في طريق مزدحم دون شك ، وكذلك عند انتظار زوجك إذا تأخر ، والصبر أيضًا عند أنت تطبخ وتنظف وليس كأنك تتسابق مع الزمن ، ثم يطلب منك طفلك أن تلعب معه فتهاجمه وتقول له: "ألا ترى أنني مشغول ، ألا يمكنك صبور!!!".
  • علم طفلك الصبر عند الاستماع ، وذلك عندما تكون مستمعًا جيدًا ، عندما يأتي بحماس للتحدث معك عن شيء ما. اترك الهاتف وانظر إليه واستمع لكل حدث باهتمام وتحلى بالصبر حتى تنتهي القصة مهما طال تفاصيلها ولا تحاول استباق الأحداث وتوقع معه ما حدث وكأنك تحاول ساعده. تحلى بالصبر واستمع إليه.
  •  سحر المنبه سواء كان المنبه الذي يرن بعد انتهاء الوقت أم أنك تشير إلى اليد الكبيرة وتخبره عندما يصل إلى هذا الرقم أنني انتهيت وعندما يطلب منك طفلك اللعب معه وأنت قل له مشغول: اجلب المنبه وسأعطيك ثلاث دقائق وعندما يرن سأكون معك ، في هذه اللحظات يتضح مفهوم الوقت لطفلك وهو يشاهد الثواني التي تنتهي وعند الساعة في نفس الوقت يتعلم الصبر ..
  • علم طفلك التكيف ، من خلال شرح الوضع الحالي له. على سبيل المثال ، إذا كنت في غرفة الانتظار لموعدك عند الطبيب ، اشرح له أنك بحاجة لبعض الوقت حتى يحين دورك مع الطبيب ، ثم اقترح عليه أن تقضي الوقت بشيء لطيف وليس مملًا. ، واطلب منه أن يختار معك ويفكر في بعض الألعاب البسيطة التي تشغل العقل وترفيه بعيدًا عن المكان الممل

وسيقدم لكم موقع  بزليمة  مجموعة من الأساليب التي تجعل طفلك يتعلم مهارة الصبر والانتظار فيما يلي :

- مواعيد الطعام : 




اجعلي هناك دائماً مواعيد محددة للطعام، وعليه الانتظار وتحمل  الجوع  حتى يأتي موعد الطعام، فاشرحي له مثلاً أنك مازالتي تقومين بإعداد الطعام، وعليه الانتظار قليلاً حتى تنتهي من إعداده.

- الخروج في الاجازات : 




علميه دائماً أن الخروج يكون في عطلة نهاية الأسبوع، فإذا أراد الذهاب للنادي اجعليه يقوم بتحديد الأيام المتبقية على العطلة الأسبوعية، وشطب الأيام التي تمر، حتى يصل إلى اليوم المنشود.

- التحويش :




من أهم الأساليب التي تجعل الطفل  يتعلم مهارة الصبر، فمثلاً إذا كان طفلك يريد شراء لعبة جديدة أو غيرها فعليه أن يقوم بإدخار جزء من مصروفه يومياً، حتى يحصل على ثمن ما يريد شرائه.

- الطابور والنظام : 





لو كنتي في مكان وفيه طابور فعلمي  الطفل الوقوف والانتظار في الطابور حتى يأتي دوره، فهذا الأمر يعلمه ثقافة الصبر والانتظار،ولا تنسي أنك قدوة لطفلك، فحينما يجدك تفقين في الطابور دون تذمر فسيتعلم هو أيضاً هذا الأمر منك.

يرى خبراء التعليم أن قائمة الانتظار المدرسية يجب أن تكون جلسة تعليمية حقيقية يحقق المتعلم من خلالها أهدافًا معرفية ومهارية وعاطفية واجتماعية ، من أهمها:

  • يتم تدريبهم على الانضباط الذاتي من خلال الوقوف في صفوف منظمة ، وكذلك دخول الفصول الدراسية بهدوء ونظام وبخطوات ثابتة.
  • يحصلون على معلومات ومعرفة جديدة من خلال مقاطع الإذاعة المدرسية التي يعدها المتعلمون بعناية تحت إشراف مدير راديو المدرسة ، حيث يتم تدريب المتحدثين على التحدث بشكل جيد ومواجهة الجماهير ، مما يبني ثقتهم بهم.
  • يمارسون الاستماع بانتباه لما يقال في راديو المدرسة ، وهذا هدف عاطفي ذو أهمية كبيرة يؤدي إلى فهم المستمع واحترام المتحدث.
  • إنهم مدربون على قيادة وإطاعة تعليمات القائد.
  • يتلقون تربية وطنية من خلال الاستماع إلى النشيد الوطني والمشاركة في تحية العلم رمز سيادة واستقلال الوطن والمواطن.
  • يبدأون يومهم بنشاط بعد ممارسة الرياضة الخفيفة والجادة ؛ هذا سوف يطرد الكسل ويساعد على تنشيط الدورة الدموية.
  • يعززون الجانب الديني من خلال الاستماع إلى الآيات القرآنية والأحاديث النبوية والأحكام والمواعظ المرئية.
  • خلال التجمع الصباحي يتم تكريم الطلاب المتفوقين أكاديمياً والمبدعين في الأنشطة المدرسية والفائزين بالمسابقات العلمية ، وهو تقدير لهم وتحفيز لزملائهم.
  • يقلل وضع قائمة الانتظار من حالات تأخر الطلاب عن الدورة الأولى ، والتي غالبًا ما تكون إحدى الدورات التي تتطلب تفكيرًا دقيقًا ، مثل الرياضيات والكيمياء والفيزياء.

أتمنى في نهاية هذا المقال  قد التمستكم جميع أفكاري وآرائي وجميع المعلومات التي استطعت الحصول عليها بالبحث والتنقيب حول هذا الموضوع، وأرجو أن يكون قد اشتمل على جميع التفاصيل اللازمة ... 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -